الخميس, أكتوبر 18, 2018
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى

201744112016421B9.jpg

أعلنت شركة مايكروسوفت عن إطلاق آخر تحديث لنظام ويندوز فيستا في 10 أبريل (نيسان) الجاري، وبعد ذلك التاريخ سيتوقف الدعم الموسع المقدم لهذا الإصدار، على غرار ما حدث مع نظام ويندوز إكس بي منذ 2014، حيث لم تعد الشركة الأمريكية تقوم بسد الثغرات الأمنية أو تقوم بإصلاح الأخطاء التقنية ولم تطرح أية وظائف جديدة.
ومن جانبها، حذرت جمعية اقتصاد الإنترنت (eco) من أن المستخدم، الذي سيستمر في استعمال نظام ويندوز فيستا، سيكون عُرضة لمخاطر أمنية، ولذلك فإنه من الأفضل التحويل إلى إصدارات ويندوز 10، كما يمكن أيضا استعمال إصدارات ويندوز 7 و 8.1، وخاصة مع الحواسب القديمة.
سد ثغرات أمنية
ولا يتوفر تحديث من نظام ويندوز فيستا إلى إصدار ويندوز 10 مباشرة، ولذلك يضطر المستخدم إلى تحسين الحاسوب إلى إصدار ويندوز 7 أو 8.1، وبعد ذلك يتم تثبيت نظام تشغيل مايكروسوفت ويندوز 10.
وأعلنت شركة مايكروسوفت عن الاستمرار في دعم نظام التشغيل ويندوز 7 حتى 14 يناير (كانون الثاني) 2020 من خلال سد الثغرات الأمنية وإطلاق وظائف جديدة، بينما سيستمر دعم نظام ويندوز 8.1 حتى يناير (كانون الثاني) 2023.
إصدارات ويندوز القديمة
وبالإضافة إلى الجوانب المتعلقة بالأمان، هناك سبب آخر يدعو المستخدم إلى التخلي عن إصدارات ويندوز القديمة، حيث لم تعد شركات البرمجيات تطور منتجاتها للاستخدام على إصدارات ويندوز إكس بي أو فيستا، فشركة موزيلا المطورة لمتصفح الويب فايرفوكس وبرنامج البريد الإلكتروني Thunderbird، لم تعد تهتم بإصدارات ويندوز القديمة منذ سبتمبر (أيلول) الماضي.
وينطبق الأمر نفسه على الشركات المطورة للألعاب، حيث ستقوم شركة Blizzard بإيقاف دعم نظام ويندوز إكس بي وفيستا مع حلول نهاية العام الجاري، وبالتالي لن يتمكن عشاق الألعاب من تشغيل بعض الألعاب الشهيرة مثل "World of Warcraft" و "StarCraft II" و "Diablo III» و "Hearthstone" و "Heroes of the Storm" على الإصدارات القديمة من مايكروسوفت ويندوز.