الجمعة, نوفمبر 16, 2018
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : على سعيد

Photoصورة من أرشيف رويترز لخليفة حفتر في عمان.

 

 أعلنت قوات شرق ليبيا أنها شاركت في الغارات الجوية التي شنتها القوات الجوية المصرية في مدينة درنة الليبية أمس الجمعة بعد هجوم دام على مسيحيين في وسط مصر في وقت سابق من يوم الجمعة.

وقال المكتب الإعلامي للقوات الجوية لشرق ليبيا في بيان إن الغارات استهدفت قوات مرتبطة بالقاعدة في عدد من المواقع وستعقبها عملية برية.

وقال أحد المقيمين في درنة لرويترز إنه سمع دوي أربعة انفجارات قوية وإن الهجمات استهدفت معسكرات تقع حول درنة يستخدمها مقاتلون ينتمون لجماعة مجلس شوري المجاهدين.

ودرنة إحدى المدن التي تحاول قوات شرق ليبيا بقيادة خليفة حفتر حليف مصر الوثيق انتزاع السيطرة عليها من إسلاميين ومعارضين آخرين.

وتحاصر قوات حفتر المدينة وتشن عليها غارات جوية بين الحين والآخر.

ولدرنة تاريخ من التشدد الإسلامي وأسس فيها تنظيم الدولة الإسلامية أول تواجد له في ليبيا في 2014. ولكن مقاتلين محليين وإسلاميين من جماعة مجلس الشورى طردوا فيما بعد التنظيم من المدينة.