الأحد, سبتمبر 22, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : صفاء الخميسى

يفتتح مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة، اليوم الأربعاء، فعاليات المؤتمر السنوي الذي يقام تحت عنوان «نحو بناء استراتيجية وطنية للحوار الاجتماعي»، والذى سيعقد بأحد فنادق القاهرة ويستمر يومين، ويحضر جلسته الختامية غدا الخميس، وزير القوى العاملة محمد سعفان، ويشارك فيه ممثلين عن الحكومة ومنظمات أصحاب الأعمال والعمال ولفيف من ممثلي مؤسسات الإعلام.

ومن المقرر أن يعقب الافتتاح 3 جلسات، تتناول الأولي سياسات الحوار الاجتماعي في مصر من منظور الشركاء الاجتماعيين، واستراتيجيات مقترحة لتفعيل هياكل الحوار في ضوء المواقف الراهنة، أما الثانية، تناقش الحوار الاجتماعي والأهداف الاستراتيجية للمنظمة، والحوار الاجتماعي الثلاثي، ومستقبل العمل، فضلا عن مؤسسات الحوار الاجتماعي ودوره في الاصلاح الاقتصادي والاجتماعي.

أما الجلسة الثالث والأخيرة في اليوم الأول، تتناول دور الشركاء الاجتماعيين في تعزيز بيئة الحوار الاجتماعي من منظور منظمة العمل الدولية.

ومن جانبه، أكد بيتر فان غوي، مدير مكتب المنظمة بالقاهرة، أن المؤتمر هذا العام يهدف للخروج بعدد من التوصيات الخاصة بتفعيل استراتيجية وطنية للحوار الاجتماعي بمصر، واقتراح سياسات فاعلة، بهدف إدماجها ضمن جدول أعمال الشركاء الاجتماعيين.

كما يستعرض أهم التجارب الدولية الناجحة لمؤسسات الحوار الاجتماعي، وكذلك آلياته المختلفة، والتي يمكن الاستفادة منها في تطوير المؤسسات القائمة على الحوار الاجتماعي، لضمان فعاليتها واستدامتها ودعم بيئة عمل مواتية تهدف إلى تعزيز التنافسية وزيادة الإنتاجية.

وفي نفس السياق، أوضح عدنان الربابعة، مدير مشروع «تعزيز حقوق العمال والقدرة التنافسية في الصناعات التصديرية المصرية»، أن هذا المؤتمر يعتبر الثالث في سلسلة أنشطة الحوار الاجتماعي للمشروع؛ والذى يهدف في جزء منه إلى تعزيز بيئة عمل مواتية للحوار الاجتماعي في القطاعات الصناعية المستهدفة.