الأربعاء, تشرين2/نوفمبر 22, 2017

رئيس مجلس الإدارة :حسين زين رئيس التحرير :خالدحنفى

bfasdhdhd.jpg

قال عادل صالح أستاذ الإعلام السياسى بالجامعة البريطانية ان إعلام الخدمة العامة هو إعلام ضرورة و أمن قومى مشيرا الى ان ماسبيرو جانى و مجنى عليه فى نفس الوقت.
وأوضح صالح لبرنامج"همزة وصل" على شاشة قناة النيل للأخبار ان ماسبيرو جانى بسبب هذه التعددية للقنوات التى لا يشاهدها أحد أحيانا فالإعلام فى حاجة الى إعادة هيكلة ولكن لا أعنى الإستغناء عن الموظفين بل حسن إستغلالهم بطريقة علمية للإستفادة من خبراتهم فى مواقع مختلفة لتحسين مستوى الأداء و الخدمة.
اما مجنى علية ، قال صالح ان الحكومة والجهات التنفيذية ليس لديها رؤيا لإعلام الخدمة العامة فهو خدمة مثل التعليم والصحة ، فالإعلام هو أحد الأضلاع الهامة جدا لتنمية البشر والإعلام مع التعليم هما المكونان الأساسيان للرأى و الوعى .
و اضاف ان الحكومة لابد ان تأخذ من هذا المنظور فى تخصيص موازنات تتلاءم مع ما ينفق فى الاعلام و طالب الحكومة و مجلس النواب بإقرار قانون خاص بتعريفة المشاهدة و هذا يسمى التمويل الذاتى الذى يطبق فى العديد من الدول الاوروبية .
و من جانبة قال استاذ جلال عوارة عضو مجلس النواب ووكيل لجنة الإعلام بالمجلس ان ماسبيرو تعرض لمؤامرة من الإعلام الذى يهدف للربح للاستحواذ على الاعلانات التى تقدر ب5 مليار جنية كل عام مؤكدا على ان ماسبيرو يملك الامكانيات البشرية والتقنية التى تؤهلة ان يسترجع مكانته مرة أخرى و لكن الوضع الحالى لا يعبر عن قيمة مبنى إتحاد الاذاعة و التليفزيون .
و اضاف ان ماسبيرو هدفة تثقيف وتنوير وتسلية الشعب المصري و ليس هدفة تحقيق الربح مثل القنوات الخاصة فهو يحترم عقلية و ثقافة و عقيدة المشاهد.