الأحد, أغسطس 25, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : رحاب فتحي

7560441991495539889.jpg

علق الكاتب الصحفى علاء حيدر على زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى لمحافظة دمياط وافتتاحه عدد من المشروعات التنموية هناك كان فى مقدمتها مدينة دمياط للأثاث ، ومستشفى دمياط العسكرى إلى جانب مشروعات تنموية أخرى مثل مشروع اسكان دار مصر بانها خطوة كبيرة فى طريق التنمية وتفتح آفاق جديدة نحو الإنتاج وتقليل حجم البطالة وتوفير العديد من فرص العمل.
كما أكد "حيدر" للمذيع عمرو قنديل خلال مكالمة هاتفية فى حلقة الثلاثاء من برنامج "من ماسبيرو" على شاشة الأولى أن مدينة دمياط للأثاث تعمل على تحقيق التنمية المستدامة بالإضافة إلى أنها خطوة فى سبيل تقليل حجم التضخم من خلال زيادة الانتاج ووجود فائض للتصدير يوفر عملات صعبة يساعد على تعافى الإقتصاد المصري، حيث ذكر "حيدر" أن الموقع المخصص للمدينة لم يتم اختياره على أساس براعة أهل دمياط فى صناعة الأثاث فقط وأنما هو يقع على الطريق الدولي الساحلي لتسهيل عمليات التصدير المستقبلية.
هذا وذكر "حيدر" أن المستشفى العسكرى بدمياط خطوة مهمة أيضا فى تطوير منظومة الصحة ومستوى الخدمات الصحية المقدمة للمواطن حيث أنها مجهزة لاستقبال أدق الحالات وللقيام بالعمليات الجراحية الحرجة والدقيقة.
وفى نهاية الحديث أوضح "حيدر" أن هذه المشروعات هدفها الأساسى وضع مصر على خريطة البلدان الصناعية مع توفير كل مقومات الصناعة وتذليل كل العقبات أمام المستثمرين للنهوض بالصناعة الوطنية للعمل جاهدين على انتعاش الاقتصاد من خلال الانتاج والتصدير.