الأربعاء, يونيو 26, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : إيمان كمال

16406724_359998441052672_3902822868062458747_n.jpg

أحزن عندما يطالب البعض بقناة مصرية ناطقة باللغات في وجود "النيل تي في"

أغلى ما تمتلكه قناة النيل الدولية الكفاءة البشرية

تولى الإعلامي سامح رجائي مسؤولية رئاسة قناة النيل الدولية وهو يعرف تماما انها قناة لها طابع مميز وخاص ، ولا تخاطب فقط المشاهد المصري وانما المشاهد الاجنبي أيضا ، ولذلك فهو مؤتمن على ما يقدم من برامج وتغطيات من خلال القناة بشكل مضاعف.
حول دور قناة النيل الدولية ، والمشاكل التي تواجهها ، واستعدادها لشهر رمضان يدور هذا الحوار الخاص مع الإعلامي سامح رجائي رئيس القناة لموقع بوابة ماسبيرو ..

عن بداية مشواره الإعلامي يقول سامح رجائى : أنا خريج كلية الاعلام قسم إذاعة وتليفزيون وعملت لفترة طويلة كمذيع فى إذاعة الشرق الأوسط ثم تم اختياري للعمل فى قناة النيل للأخبار وتدرجت في السلم الوظيفي حتى وصلت لمنصب رئيس قناة النيل الدولية.

كيف ترى دور قناة النيل الدولية ضمن المنظومة العامة للإعلام المصري؟
الهدف من وجود قناة النيل الدولية هو مخاطبة الجمهور الناطق بالإنجليزية والفرنسية سواء داخل أو خارج مصر ، والعمل على نشر صورة مصر الحقيقية سياسيا واقتصاديا وثقافيا وفنيا ، ومصر بلد عظيمة ودورنا كإعلاميين أن نُعّرف الناس ما يحدث حقيقة فى مصر والرد على الإعلام المضاد ومحاولات تشويه صورة مصر والتركيز على الايجابيات مع تقديم صورة حقيقية من الواقع ، فنحن لا نخدع الناس وفى نفس الوقت لا نُصّدر طاقة سلبية للمتلقي وانما ننقل صورة حقيقية للواقع المصرى.

وهل قدمت قناة النيل الدولية للمشاهد الاجنبي كل ما يحتاجه؟
نحاول دائما أن نكون عل قدر المسؤولية كقناة إعلامية لها طابع خاص ، ولكن القناة تحتاج بالفعل الى دعم كبير من الدولة ومن الأجهزة التي تتعامل معها في الخارج ، وأكثر ما يثير حزني أن البعض يطالب بانشاء قناة ناطقة بلغات أجنبية ، وقناة Nile TV موجودة بالفعل ولها تاريخ طويل ، وبها الكثير من الكوادر البشرية المتميزة من مذيعيين ومحررين ومراسلين وفنيين ، الجميع لديه طاقة وكفاءة وحماس للعمل ، إلا انهم غالبا ما يصطدمون بنهالك الأجهزة ونقص الدعم المادي خاصة ان الإعلام الإخباري تكلفته عالية الآن ، فأتعجب ينما أرى بعض القنوات الخاصة تصور بالطائرة ونحن لا نستطيع شراء أو حتى تصليح كاميرا تصوير !

وكيف يؤثر قلة الدعم المادي على أداء القناة؟
نحاول قدر الإمكان ان نقدم افضل ما لدينا رغم الظروف ، ولكن نريد أن يتم الاهتمام بشكل أكبر بتحسين امكانات القناة ودعمها ماديا وتقنيا ، وبعدها يتم محاسبة القناة، ويضيف رجائي قائلا : القناة كانت تبث لأوروبا على القمر الصناعي "هوت بيرد" ثم توقف هذا البث بسبب عدم توافر الدعم المادي ، وهو ما يفقدنا جانب كبير من جمهور يمكن أن يشاهد القناة ، ويضيع قدر كبير من مجهود العاملين في القناة لنقل ما يحدث في مصر من مشروعات قومية كبيرة والقاء الضوء على الأماكن السياحية المتميزة في مصر .

وماذا الخريطة البرامجية للقناة في رمضان؟
تجرى محاولة حاليا مع القطاع الاقتصادى لشراء مسلسل جديد يتم عرضه فى رمضان ، وبالفعل القطاع متعاون الى حد كبير فى هذا الامر كما أن القناة قامت بتطويع برامجها لشهر رمضان المبارك ، وتم تنفيذ برنامج جديد بعنوان "الوحى" اضافة الى القيام بعرض وترجمة أدعية للشيخ الراحل محمد متولى الشعراوى وأدعية للشيخ النقشبندى ، كما تقوم القناة بتغطية الاحتفالات الرمضانية الى تقام فى وكالة الغورى وشارع المعز وغيرها من الأماكن السياحية الرمضانية.

وكيف يتم عمل توازن بين الجانبين الإخباري والعام اللذين تتميز بهما القناة؟
عندما توليت المسئولية كانت الإعلامية درية شرف الدين رئيسة الاتحاد وعندما سألتها عن هدف القناة قالت : "انتم قناة نصف اخبارية"، وهذا بالضبط ما نقوم به فالقناة جزء منها عام نعرض من خلاله مسلسلات وأفلام وبرامج سياحية ورياضية وثقافية وغيرها إضافة الى التغطيات الاخبارية الخاصة ونقوم بعرض نشرة أو موجز على رأس كل ساعة.

وعن التطوير الذي شهدته القناة في الفترة الأخيرة يقول رجائي :
مؤخرا قمنا بعمل تطوير كبير لشكل القناة وتم عمل "براندز" جديدة لكل البرامج والنشرات فكل مدير إدارة قام بالتعاون مع مخرجيه ومذيعيه لتغيير شكل ومضمون برنامجه، إضافة الى عمل سلسلة من الحلقات الخاصة التى تبرز النماذج المصرية المشرفة حيث قمنا بعمل حلقة خاصة مع العالم المصرى الجليل د.على حبيش اخراج احمد عبد المقصود وتم عمل حلقة متميزة عن صناعة الدواء فى مصر اخراج محمد مقلد ومروة عماد والقناة مستمرة فى عمل حلقات خاصة بعنوان "صنع فى مصر".