الأربعاء, مارس 27, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : غادة محمد

499.jpg

أكد د. أحمد عكاشة أستاذ الطب النفسى أن الصحة النفسية لكل مجتمع هى محصلة القدرة على التكيف لضغوط ومشاكل الحياة مع الصمود وعدم الاستسلام وادارة الغضب والتوازن بين القدرات والتطلعات والعطاء بحب وكفاءة واحترام الفرد فى وطنه واحترامه لنفسه وحرية التعبير مشيرا الى أن السعادة عملية عقلية والابتسامة معدية أما الشعور بالرضا فهو مرتبط بالمشاعر الايجابية وأوضح أن المرض النفسى المتوقع تعرض كل من المرأة والرجل له فى 2030 هو الاكتئاب أما فى الوقت الحالى فالمرأة هى المعرضة للاكتئاب بينما الرجل معرض للاصابة بامراض القلب .
وأهم معايير السعادة فى المجتمع كما يوضح د.عكاشة للاعلامى عاطف كامل فى برنامج "من ماسبيرو " عل شاشة القناة الأولى تتعلق بالدخل القومى ونصيب الفرد منه والنسيج الاجتماعى والمحبة والثقة بين الناس والصحة والتعليم وعمر الانسان والسعادة تتطلب القدرة على التسامح وايثار الاخر والرحمة والصبر والوسطية ولكن ما نراه فى وسائل الاعلام المختلفة من قتل ودماء وترويع يجعل الناس تعتاد مثل هذه الحوادث ويحدث لها بلادة عاطفية والحديث عن الادمان والاغتصاب مثلا يجعل هذه الامور تزيد بينما التوقف عنها يجعلها تتراجع كما حدث فى السويد حينما أوقفوا الحديث عن الانتحار لمدة ستة أشهر فتراجعت نسبة الانتحار 40 % ولذلك أرى أن يهدأ الصخب الاعلامى وأن يقدم الاعلام للناس عواطف ايجابية .
ونبه د.أحمد عكاشة الى أن الانتحاريين الذين يفجرون أنفسهم هم فى الاصل أشخاص مهمشون يائسون لم يحققوا أى نجاح فتجتذبهم داعش ويعزلونهم لمدة ستة أشهر ويعرضونهم لغسيل مخ ويبثون فيهم أفكارا حول الجنة والنعيم الى ينتظرهم فيها ثم يرسلونهم ليقوموا بالعمليات الارهابية.