الإثنين, يونيو 24, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : رحاب فتحي

gjjfjfjf.jpg

استضافت الاعلامية أمنية مكرم في حلقة الأحد من برنامج "من ماسبيرو" على شاشة الأولى محمد سويد مستشار وزارة التموين والتجارة الداخلية فى حوار عن استعدادات وزارة التموين لاستقبال شهر رمضان المبارك ، حيث أكد "سويد" أن الوزارة بدأت بالفعل منذ أكثر من شهرين الاستعداد لقدوم الشهر الكريم مع متابعة مستمرة من رئاسة الجمهورية حيث ذكر "سويد" أنه يتم عرض الخطة وتطوراتها بصفة مستمرة فى اجتماعات يحضرها الرئيس السيسى بنفسه مما يعكس اهتمام الدولة وقيادتها بهذه الاستعدادات.
وأضاف "سويد"أن هذه المرة الأولى التى يأتى فيها الشهر الكريم فى ظل أزمة حقيقية من غلاء الاسعار بسبب تحرير سعر الصرف وتلاعب كثير من التجار فى أسعار السلع واحتكارها.
وعن خطة وزارة التموين صرح "سويد" أن الوزارة تعاملت مع هذه المشكلة من خلال طريقين أولها تنظيم السوق والقضاء على العشوائية فى بيع السلع مما يجعل للسلعة الواحدة أكثر من سعر وذلك من خلال الحملات المستمرة على المحال التجارية وعلى الأسواق لضبط الاسعار, والأمر الثانى من خلال اتاحة السلعة وعمل مخزون استراتيجى منها حتى لا يحدث عجز مفاجىء فيها كما حدث خلال الفترة الماضية فى سلع مثل"السكر والزيت والأرز".
وأكد "سويد" أن أزمة السكر تم حلها من خلال توفير السلعة بأسعار تنافسية فى المجمعات الاستهلاكية ومنافذ البيع المتنقلة مما اضطر التجار للنزول بسعرها لسعر السوق بعد ان كانوا يحتكروها بأسعار مبالغ فيها.
وعن سد الفجوة الغذائية خلال شهر رمضان ذكر"سويد" أن الوزارة قامت باستيراد 10 آلاف طن لحوم شهريا لتوفيرها بسعر 48 جنيها فى حين وجودها بمحال الجزارة بسعر 120 جنيها ,كما تم استيراد 23 ألف طن دواجن لسد الفجوة الغذائية من الدواجن خلال شهر رمضان لتوفير الدجاجة بسعر 25 جنيها للكيلو وهو أقل من سعر الاستيراد فى ضوء المسئولية الاجتماعية الملقاة على وزارة التموين والشركة القابضة للصناعات الغذائية بحيث تصل للمواطن من خلال المجمعات الاستهلاكية ومنافذ البيع المتحركة مما ينافس الاسعار الموجودة فى الاسواق ويجبرها على النزول بالسعر وعدم الاحتكار.