الإثنين, يونيو 24, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : عثمان علام

htjujjkk.jpg

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية على أهمية تطبيق التكنولوجيات الحديثة فى كافة أنشطة صناعة البترول والغاز والاستفادة من الموارد البشرية وتدريبها لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من حيث خفض التكاليف والاستغلال الأمثل لموارد مصر الطبيعية .
جاء ذلك خلال كلمته فى افتتاح ورشة العمل حول التكنولوجيات الحديثة المستخدمة فى كافة قطاعات البترول والغاز والتكرير والبتروكيماويات وبحضور قيادات قطاع البترول .
وأشار الوزير إلى أهتمام قطاع البترول بالتعرف على أحدث التكنولوجيات المتطورة والتى تتوافق مع خطة الوزارة فى مشروع تطوير وتحديث القطاع والذى تلعب التكنولوجيا دوراً هاماً فى تحقيق أهدافه فى إطار سعى قطاع البترول للوصول بصناعة البترول المصرية لمستوى الصناعة العالمية موضحاً أن قطاع البترول يعد أحد أهم القطاعات التى تلعب دوراً رئيسياً فى تحقيق التنمية الاقتصادية لمصر ويحرص على التعاون مع الشركات العالمية لتطبيق أحدث التكنولوجيات في مجال تصميم وتنفيذ وتشغيل كافة المشروعات البترولية بما يؤدى إلى توفير سبل النجاح لهذه المشروعات .
وأشار السيد نورمان جيلذدروف الرئيس الاقليمى للشركة أن هنى ويل تعمل فى مصر منذ 30 عاماً ونفخر بالتعاون مع قطاع البترول المصرى والامكانيات الهائلة التى يمتلكها وله تاريخ كبير فى إنتاج الغاز وفى مجالى التكرير والبتروكيماويات ، وأن الشركة تسعى للمساهمة فى تطوير المنظومة البترولية فى مصر من خلال تكنولوجياتها المنفذة وخبرتها الطويلة فى هذا المجال خاصة وأن مصر مستقبلها البترولى واعد من خلال الاكتشافات التى حققتها مؤخراً.
وتجدر الإشارة أن هنى ويل ساهمت فى تطوير العديد من المشروعات البترولية الجديدة لشركات السويس لتصنيع البترول ،خالدة للبترول ، العامرية لتكرير البترول ، ميدور وأنربك من خلال شركة Uop والتى قدمت الخدمات الفنية والتكنولوجية والدعم الفنى لها لتحقيق أقصى استفادة ممكنة .