الأربعاء, يونيو 19, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : صفاء الكوربيجي

dgDGRG.jpg

التقت الدكتورة/ سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى، بالسيد/ فيل بينيت النائب الأول لرئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، وذلك على هامش ترأسها وفد مصر فى اجتماعات البنك الدولى بواشنطن.
واعربت الوزيرة، عن تقديرها للعلاقة القوية بين مصر والبنك، والتى تضاعفت خلال الفترة الماضية، حيث ساهم البنك بـ43 مشروعا باستثمارات بقيمة 1.9 مليار يورو، مشيدة بمساهمات البنك فى دعم مشاريع البنية الاساسية مع تطوير خدمات النقل والاتصالات.
ورحبت الوزيرة، بموافقة مجلس إدارة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية على استراتيجيته القُطرية الأولى لمصر لمدة 4 سنوات مقبلة، والتي تعد دليلا على ما تحظى به مصر من شراكة قوية مع مؤسسات التمويل الدولية، واعربت الوزيرة، عن تطلع مصر للمشاركة فى الاجتماعات السنوية للبنك والمنتظر عقدها فى قبرص مايو المقبل.
وبحث الجانبان، دعم القدرة التنافسية للقطاع الخاص في مصر وتوفير بيئة جاذبة للاستثمار، وتحسين فرص حصول المشروعات الصغيرة والمتوسطة على التمويلات، وزيادة الفرص المتاحة للمرأة والشباب، ودعم القطاع الخاص.
واعرب النائب الأول لرئيس البنك، عن عزم البنك زيادة دعمه لقطاع الطاقة في مصر، ودعم البنية الأساسية، موضحا أن البنك سيدعم جهود مصر في تنويع مصادر الطاقة لديها من خلال تمويل مشاريع الطاقة المتجددة والاستثمار في كفاءة استخدام الطاقة في مختلف القطاعات، بما فيها استخدام الطاقة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، إضافة إلى تحسين كفاءة استخدام المياه من خلال تحديث إمدادات المياه وإدارة مياه الصرف الصحي، وتحسين الحوكمة في القطاعين العام والخاص، ودعم بناء القدرات المؤسسية ذات الصلة لتحسين المنافسة، وتشجيع الاستثمار.