الأحد, مايو 26, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : (أ ش أ)

tyru7i9.jpg

تسلم وزير الثقافة حلمي النمنم شعلة انطلاق “الأقصر عاصمة الثقافة العربية” في حفل ختام “صفاقس عاصمة الثقافة العربية” الذى أقيم في تونس.
ونقل بيان للوزارة اليوم السبت عن النمنم قوله فى كلمته : إن الأقصر هي عاصمة مصر القديمة، ولها تاريخ فرعوني عظيم، لكنها إلي جوار ذلك أيضا هي عاصمة من عواصم الثقافة العربية، والتراث العربي حافل وخصب”.
وأضاف” نحن نؤكد باختيار الاقصر عاصمة للثقافة العربية، وأنه لا مفاضلة ولا تنازع بين تاريخنا القديم وثقافتنا العربية، فنحن نتكون من طبقات تاريخية عظيمة موجودة بداخلنا جميعا، كلها تتكامل، وكلها كانت ثقافات محبة للحياة، وصانعة للحياة، وصانعة لكل ما هوعظيم في العلم والضمير الإنساني”.
وهنأ النمنم صفاقس وتونس الشقيقة شعبا وحكومة، متعهدا بأن الاقصر سوف تقدم عام 2017 نموذجا جديدا.
وتابع قائلا “إن الأمة العربية تعيش لحظة صعبة وفارقة، فمنذ سنوات أطل علينا صناع الأكاذيب رعاة الظلام وأنصار الظلمة، الذين يصرون علي أن يجعلوا من الثقافة العربية وأمتنا العربية مصدر تهديد لنا والإنسانية، ونحن نقول بأن ثقافتنا العربية، ثقافة العقل والاستنارة، ثقافة الضمير والانسانية، ثقافة حب الحياة، لذا فنحن نؤكد اننا قادرون علي مواجهة الموت وصناعه وان نقهر الظلام”.
واستكمل وزير الثقافة “كان نصيب هذه الأمة أن تتعرض بين حين وآخر إلي هجمات ظلامية مختلفة، مشيرا إلى أنه في القرن ال19 تعرضت أمتنا إلي هجمات استعمارية رهيبة، واستطاعت الأمة بكل مكوناتها الثقافية والإقتصادية أن تنتصر وتطرد الاستعمار”، كما استطاعت من مرحلة إلى أخري أن تنتصر وتقاوم.
واختتم النمنم “نحن بثقافتنا العربية نستطيع وقادرون ولدينا أصرار حقيقي علي أن نقهر ثقافة الموت وصناعه، فهؤلاء ليسوا عنوانا لنا”.
يذكر أن احتفالية “صفاقس عاصمة الثقافة العربية” أقيمت بساحة باب الديوان بصفاقس مساء أمس الجمعة بحضور وزير الثقافة حلمى النمنم ووزيرالشؤون الثقافية التونسي محمد زين العابدين، والدكتور عبدالله حمد محارب المدير العام للألكسو.