الجمعة, تشرين2/نوفمبر 17, 2017

رئيس مجلس الإدارة :حسين زين رئيس التحرير :خالدحنفى

Photo

بورتريه دقيق للسيد دارسي بطل رواية جين أوستن الرومانسية الشهيرة (برايد آند بريجدس) رسمه نيك هاردكاسل ونشر في لندن يوم 9 فبراير 2017. 

 

رسم الكثيرون من محبي الفن صورة للسيد دارسي بطل رواية جين أوستن الرومانسية الشهيرة (برايد آند بريجدس) أو (كبرياء وتحامل) لكن دراسة جديدة تشير إلى أنه ربما يبدو مختلفا للغاية عن الصورة النمطية للرجل في العصر الحديث.

وخلص أكاديميون طلب منهم إبداء الرأي بخصوص الشكل الأدق من الناحية التاريخية للسيد دارسي بمناسبة سلسلة تلفزيونية تحتفي بأعمال الكاتبة البريطانية إلى أن أوستن ربما كانت تفكر في رجل له كتفان مائلان وشعر أبيض وبشرة شاحبة ووجه بيضاوي رفيع وفم صغير.

ويختلف تصوير الجمال الذكوري في أدب القرن الثامن عشر عن الصورة التي رسمتها نساء كثيرات للسيد دارسي الذي لعب دوره ممثلون بينهم السير لورانس أوليفييه وكولين فيرث في أعمال سينمائية وتلفزيونية مستوحاة من القصة.

وقالت أماندا فيكري أستاذة التاريخ بجامعة كوين ماري في لندن "أضيفت الجاذبية الجنسية لشخصية دارسي حتى تلائم جمهور اليوم عن طريق شحنة من التستوستيرون ورومانسية الإغراء."

وأضافت "الرجال ذوو الشعر الأبيض والفك الضيق والأرجل مفتولة العضلات كانوا يعتبرون جذابين بشدة في تناقص صارخ مع صورة كولين فيرث العابسة المكتئبة التي ترتبط الشخصية بها في أذهاننا اليوم."

وسعت قناة (دراما) التلفزيونية لإجراء البحث قبل إطلاق موسم سلسلة (أوستن) على شاشتها.