الجمعة, تشرين2/نوفمبر 24, 2017

رئيس مجلس الإدارة :حسين زين رئيس التحرير :خالدحنفى

عقد مجلس المحافظين اليوم اجتماع برئاسة المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء ناقش فيه أهم القضايا المُثارة على الرأي العام المصري أهمها دعم منع كل من الشيخ سالم عبد الجليل وعبد الله رشدي من الخطابة، وكذلك مناقشة قضية التعدي على الأراضي وضرورة حصر الأراضي المتعدّي عليها.

حصر الأراضي المتعدّي عليها

قال الدكتور هشام الشريف وزير التنمية المحلية، إن مجلس المحافظين ناقش في اجتماعه اليوم الاثنين، برئاسة المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء، تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي كما تم مناقشة التكليفات التي تم التوجيه بها بمجالس المحافظين السابقة، فضلا عن ترسيخ العدالة الاجتماعية ومخططات الإسراع بالتنمية.

وأضاف "الشريف" في مؤتمر صحفي، أنه تم مناقشة قضية التعدي على الأراضي وضرورة حصر الأراضي المتعدّي عليها، وترسيخ مبدأ بأنه لن يتعدى أي شخص على أي قطعة أرض من الآن، مشيرًا إلى أن رئيس الوزراء كلف بان يكون هناك احترام لكل من هو جاد في كافة المحافظات لتقنين أوضاعه.

وأشار الشريف، إلى أن رئيس الوزراء أكد على الوقوف بحسم تجاه أي معتدي وخارج عن القانون والتعاون مع كل من هو جاد لتقنين أوضاع وإرجاع حقوق الدولة.

وأوضح الشريف، أنه سيكون هناك منافذ في كل المحافظات لتوفير السلع ومتابعة أسعارها للسيطرة على أسعارها، فضلا عن أن كل محافظة ستضع خطة لتواجد السلع الإستراتيجية وتخفيض الأسعار، وكذلك سيكون هناك خطة للدولة خلال ٣ أشهر بالتعاون بين التموين والتنمية المحلية.

وأكد أن رئيس الوزراء تابع المشروعات المختلفة علي المحافظات وكل ما يهم المواطنين لتكوين بنية أساسية لحياة أفضل للمواطنين.

ونوه إلى أن رئيس الوزراء أكد ضرورة إعادة الانضباط بالمحاجر لحصول الدولة على حقوقها ووصول مستحقات الدولة التي يجب أن يدفعها أصحاب المحاجر.

خطة تنمية قناة السويس

قال الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، إنه استعرض خلال اجتماع مجلس المحافظين اليوم الاثنين، خطة تنمية منطقة قناة السويس، واستعرض مع المحافظين تقرير حول المستقبل في منطقة تنمية قناة السويس.

وأضاف في تصريحات صحفية على هامش اجتماع مجلس المحافظين، أن الاجتماع تطرق أيضا للفرص الاستثمارية بالمحافظات وفرص العمل ومراكز التدريب، موضحا أن منطقة تنمية قناة السويس مشروع قومي عملاق.

ووجه "مميش" الشكر للدكتور أحمد درويش، رئيس منطقة تنمية قناة السويس السابق على الجهد الذي بذله خلال فترة توليه.

منع سالم عبد الجليل وعبد الله رشدي من الخطابة

أكد مجلس الوزراء تبنيه لكل ما يدعم ترسيخ أسس المواطنة الكاملة المتكافئة، وعدم التمييز بين المواطنين على أساس الدين أو اللون أو العرق أو الجنس، مشيرا في بيان له منذ قليل، إلى أن حقوق المواطنين متكافئة على قدم المساواة، وعلى أرضية وطنية إنسانية محضة وخالصة.

وأوضح المجلس، أن ما قامت به وزارة الأوقاف من إجراءات في هذا الشأن سواء بإصداراتها التي تدعو إلى ترسيخ قيم المواطنة، أو بإجراءاتها التنظيمية بمنع كل من يحاول المساس بوحدة الصف الوطني، أو التصدي لكل من تسول له نفسه تكدير السلم الاجتماعي، إنما يأتي في إطار سياسة الحكومة في هذا الشأن.

وكانت وزارة الأوقاف قررت منع الدكتور سالم محمود عبد الجليل، وعبدالله محمد رشدي، من الخطابة، على خلفية تصريحاتهما الإعلامية بشأن الأقباط، مؤكدة أن حديثهما يضر بالمصلحة الوطنية، ويتناقض مع مبادئ المواطنة المتكافئة واحترام حرية المعتقد