الأربعاء, يونيو 26, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : هبة حسني

17309846_10154174560256326_4940543181572137253_n.jpg

أعلنت الدكتورة  مايسة شوقي نائب وزير الصحة والسكان للسكان أن المجلس القومي للطفولة والأمومة بصدد تنظيم مؤتمرين الأول : يضم أعضاء اللجان العامة لحماية الطفولة علي مستوي الجمهورية والثاني : يجمع بين أعضاء اللجان العامة وأعضاء اللجان الفرعية وذلك للأتساق وتوحيد نظام عمل اللجان العامة والفرعية علي مستوي المحافظات ، مؤكدة أن المجلس سيقوم بتنفيذ تدريب كامل لكل لجان الحماية حول نظام العمل ، وكيفية تناول الحالة وحماية الأطفال المعرضين للخطر.

جاء ذلك خلال مشاركة د. مايسة شوقى نائب وزير الصحة والسكان للسكان في اجتماع اللجنة العامة لحماية الطفولة بمحافظة الإسماعيلية والتى عقدت برئاسة السيد اللواء ياسين طاهر محافظ الإسماعيلية وبحضور السادة مديرى المديريات بالمحافظة ، وقد تضمن الاجتماع استعراض أوضاع الطفولة بالمحافظة من خلال عرض خريطة خدمات الطفولة واليات الرصد داخل المحافظة.

وأكد اللواء ياسين طاهر محافظ الإسماعيلية أن المحافظة لديها لجنة عامة وعشرة لجان فرعية علي مستوي سبع مراكز و3 أحياء ، وأنه تم وضع خطة عمل وتحديد بعض القضايا وأن لجان من المجلس للطفولة والأمومة تقوم بزيارة المحافظة للمتابعة ، كما وجه تهنئة لكل الأمهات والسيدات بمناسبة اليوم العالمي للمرأة ، وأعلن فتح الشواطئ والنوادي بمحافظة الإسماعيلية مجانا للسيدات وأسرهن يوم الخميس 16 مارس الموافق يوم المرأة المصرية.

وقالت الدكتورة مايسة شوقي إن هذا الإجتماع يأتي فى إطار حرص المجلس القومى للطفولة والأمومة على التواصل مع لجان حماية الطفولة بالمحافظات من أجل الوقوف على ما حققته منظومة لجان الحماية من إنجازات وما واجهته من صعوبات ، ولبحث سبل التعاون بين المجلس وأجهزة المحافظة لتقديم الدعم الفنى للجان الحماية العامة والفرعية بهدف توفير الحماية والرعاية للأطفال.

وأوضحت نائب وزير الصحة والسكان للسكان أن لجان حماية الطفولة تعتبر إحدى آليات الرصد والتدخل التى نص عليها قانون الطفل 12 لسنة 1996 والمعدل بالقانون 126 لسنة 2008، وقد بذلت جهود عديدة لتفعيل هذه اللجان سواء على مستوى اللجان العامة أو الفرعية، ولكن كانت هناك العديد من الصعوبات والتحديات التى واجهت ذلك على مستوى المحافظات سواء على المستوى الفنى أو الإدارى، وقد جاء قانون الطفل ولائحته التنفيذية متضمناً وجود مادة خاصة بتشكيل لجان الحماية وأدوار السادة الأعضاء والتى تتركز فى محورى الرصد والحماية، وذلك إيمانا بان دور لجان الحماية ليس فقط تقديم الخدمات للأطفال بل الاهم هو رصد المخاطر التى تواجه الأطفال والعمل من أجل إزالة هذه المخاطر و توفير الحماية من تعرض الأطفال للخطر.

وقال أحمد حنفي مسئول برنامج لجان حماية الطفولة بالمجلس أن لجان حماية الطفولة تعد الجناح الثاني للحماية والجناح الأول هو خط نجدة الطفل 16000 ، وأن المجلس القومى للطفولة والأمومة يعمل على وضع نظام مؤسسى موحد للجان الحماية على مستوى المحافظات يتضمن التشكيل الكامل للجان العامة والفرعية ، و تحديد تفصيلي لأدوار السادة الأعضاء ، ووضع الهيكل الإدارى والمالى لفريق العمل المشارك، وذلك لضمان مستوى أداء موحد على مستوى المحافظات.

وطالب أعضاء لجان الحماية بضرورة تنفيذ تدريبات دورية لهم ، وأن يكون للأعضاء حق الضبطية القضائية للمساهمة في إنقاذ الأطفال المعرضين للخطر ، كما طالبوا بإصدار كارنيهات والتسيق مع أقسام الشرطة والنيابات لتسهيل عملهم وتوفير عدد من الأخصائيين النفسيين للتعامل مع الأطفال.

وجدير بالذكر أنه خلال سنوات العمل الماضية حرصت محافظة الإسماعيلية على التعاون مع المجلس القومى للطفولة والأمومة وخط نجدة الطفل16000 من خلال توفير منسق مركزى بالمحافظة لإستقبال بلاغات خط نجدة الطفل ودراستها وإجراء التدخلات اللازمة بهدف تقديم الحماية والرعاية للأطفال، وذلك سعياً لتحقيق المصلحة الفضلى للطفل.

17264229_10154174555116326_8157386447650042779_n.jpg