الأحد, مايو 26, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : (أخبار مصر)

15585103_1182063985203238_3967015313151953565_o.jpg

اختتم المجلس القومى للمرأة المرحلة الثانية من حملة طرق الأبواب “بقوة ساندى بلدك.. بكره الخير جايلك” والتى انطلقت في الفترة من” 8 – 27 ديسمبر2016″، زارت خلالها الحملة مايقرب من ” 195″ قرية ونجع وحي وتجمع سكني على مستوى جميع المحافظات ونفذت مايزيد على (40184) اربعين الف ومائة واربعة وثمانين زيارة منزلية، استهدفت الحملة توعية المرأة المصرية البسيطة بالقرى والنجوع بأهمية دورها في مساندة مصر حتى تخرج من الأزمة الإقتصادية التى تمر بها حالياً ، وفي التصدى للغلاء وجشع التجار بالتوفير والإستهلاك الرشيد ، بالإضافة إلى الوقوف إلى جانب الدولة في قرارات الإصلاح الاقتصادي الأخيرة.
وفي بيان صدر اليوم الاثنين أكدت الدكتورة مايا مرسي رئيسة المجلس أن فريق عمل المجلس قام بزيارة عدد من المجتمعات الأكثرتحفظاً للوصول للسيدات البسيطات مثال قرى مركزي قوص و الوقف بمحافظة قنا و منطقتي ناهية وكرداسة بمحافظة الجيزة ومنطقتي مأوي السجون و مأوى القباري وقري ابيس بالأسكندرية، كما زارت الحملة مدينتي العريش والشيخ زويد و بئر العبد بمحافظة شمال سيناء.
وأشارت مايا مرسي أن المجلس حرص منذ بدء الحملة على رصد أهم المشكلات والمعوقات التى تواجه هؤلاء السيدات في القرى والنجوع والمناطق العشوائية ، مشيرة الى أنه يظل إرتفاع الأسعار ونقص السلع الغذائية وتدنى مستوى الخدمات وقلة فرص العمل، وعدم وجود أطباء متخصصين في معظم الوحدات الصحية مع عدم توافر الأدوية الضرورية، وعدم وجود صرف صحي في هذه القرى هي من أهم المشاكل التى رصدتها الحملة، مشيرة أن المجلس على تواصل دائم مع جميع مؤسسات الدولة المعنية لحل مشكلات السيدات التى تم رصدها خلال جولات حملة طرق الأبواب وللتصدي لها والتى يأتي في مقدمتها وزارات التضامن الاجتماعى والصحة .