الأربعاء, مارس 27, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : هبة علي

acsssseeeeee.jpg

الصناعات اليدوية والحرفية من أقدم الصناعات الموجودة بين الشعوب وهى تتطور وتأخذ أشكالاً جديدة مع تطور العصر والمرأة بوجه عام تعشق التزين بالحلى وقد كانت المرأة الفرعونية من النساء اللاتى كن يعشقن وضع الحلى من الذهب على عنقها وعلى يدها..وفى العصور الجديدة تعتبر الحلى أو الإكسسوارات عامل مهم يعكس ذوق وأناقة المرأة خاصة إذا كان من صنع يديها.. ومن هنا بدأت ظاهرة الحلى اليدوى "الهاندميد" للهواة وليس للمحترفين حيث أصبحت أى فتاة قادرة على صنع الأكسسوارات الخاصة بها مما فتح الباب للابتكار والإبداع واستخدام خامات جديدة ومختلفة لصنع أعمال مميزة وغير تقليدية ولم تكن متداولة فى الأسواق. وهناك من طور هذه الهواية وحولها لفكرة مشروع للصناعات الصغيرة يشغل وقت الفتيات والسيدات ومربح فى الوقت ذاته. لذا سنتحدث مع مصممة الحلى "الهاندميد" مى فاروق لكى تعرفنا من خلال خبرتها فى هذا المجال عن كل شىء يخص الإكسسوارات التى يحبها البنات بالإضافة لتجربتها الشخصية فى هذا المجال..

هل عملك فى مجال "الهاندميد" كان له علاقة بدراستك أم هى هواية يمكن لأى بنت ممارستها؟

لم تكن دراسة ولكنها موهبة لكنى نميتها منذ الصغر فأنا عاشقة للإكسسوارات والحلى اليدوية مثل الكثير من النساء وأعتبره جزء أساسى من ملابسى.. وجاءت لى الفكرة عندما رأيت الأعمال اليدوية تتكون من أشياء بسيطة فقررت أن أقوم بعمل مثلها ولكن على ذوقى الخاص، وبحثت عن أماكن بيع المواد الخام الخاصة بالحلى وبدأت فى تكوين وابتكار أشياء خارجة عن المألوف وبالنسبة لأى فتاة تهوى هذا المجال سيكون الأمر سهل عليها وإذا أرادت أن تطور موهبتها فيوجد أكثر من مكان يقدم دورات تدريبية خاصة فى هذا المجال.

 من واقع تجربتك الشخصية بماذا تنصحين الفتيات المحبات لهذه الفكرة؟

هى بالنسبة لى هواية أخرج بها طاقتى الفنية ونصيحتى لأى شخص مقبل على هذه التجربة أن يكون لديه الأساسيات ومدرك لعملية تناسق الألوان والأحجام للمواد الخام مثل الأحجار مثلاً ويجب أن يكون مطلع على خطوط الموضة ومتابع كل جديد لأن التميز أهم شىء فى هذا المجال..ويراعى إضافة لمسته الخاصة التى تجعله مميز عن غيره أما العائد المادى فهو لم يكن فى حسبانى منذ البداية.

 هل تنشر ثقافة الأعمال اليدوية فى المجتمع المصرى؟

الأعمال اليدوية موجودة ومنتشرة فى المجتمع المصرى فى كل  العصور ولكن القليل من يقدر قيمة تلك الأعمال اليدوية خاصة أنها تتميز بسعر أغلى بسبب أنها تأخذ وقتاً طويلاً ومجهوداً أكثر من الحلى المصنوعة عن طريق الآلات الصناعية.. لأنه جهد بشرى ذو طابع خاص وذوق مختلف به جزء من شخصية المصمم نفسه، فكل قطعة أخذت منه جهد وتركيز بصرى عالى لذا يجب وضع كل هذا فى الاعتبار عند تقدير أى قطعة او أى عمل يدوى بشكل عام ومراعاة الجهد الذهنى المبذول.

 وما هى الأماكن المخصصة لعرض المصنوعات اليدوية؟

يوجد العديد من المعارض فى مختلف المناطق والنوادى "Oppen Day" والجاليرى المخصص للـ"هاندميد" او عن طريق مواقع التواصل الاجتماعى مثل "انستجرام ـ فيس بوك ـ واتس اب" وهو ما يسمى "On Line" أو التسوق والشراء الإلكترونى أو عن طريق الأقارب والأصدقاء وكل هذه منافذ أصبحت اداة لتسويق السلع اليدوية والمشروعات الصغيرة.

 وما هى أشهر الأكسسوارات اليدوية التى تقومى بصناعتها، وما هى المواد المستخدمة فيها؟

العقد ـ الحلق ـ أساور خرز أو لولى ـ سلاسل ـ أشغال عن طريق أقمشة الجوخ ـ أشغال على النول بالخيوط الملونة.. أما الخامات المستخدمة فى صناعة الحلى فيوجد منها أشياء معروفة ومنها الخرز والأحجار بجميع أحجامها وأشكالها وألوانها ـ لولى ـ أصداف البحر ـ النحاس ـ الفضة ـ الجلود ـ قماش الجوخ ـ الخيوط الملونة ـ عجيونة الفيمو ـ السلك ـ الخيوط ـ البلاستيكية.

 ماذا استفدتى من هذه التجربة نفسياً ومهنياً؟

بالطبع استفدت منها لأنها تشغل وقتى فى عمل مفيد كما أنها تكسر الملل كما أنها تقلل التوتر وتخرجنى عن المألوف وتعطينى مساحة من الإبداع والابتكار وتشعرنى بسعادة الإنتاج عندما أنتهى من عمل أى قطعة تحظى بإعجاب الناس فكل قطعة لديها ذكرى خاصة عندى لأنها صنع يدى وعلى ذوقى الخاص وحتى لو لم يكن العائد المادى كبير فهو عمل تستطيع أن تقوم به كل فتاة سواء كانت تعمل أو لا.

 وما هو معدل أسعار "الحلى الهاندميد"؟

الأسعار تبدأ من 30 جنيه وحتى 300 جنيه وكله على حسب الخامات المستخدمة فى الحلية.