الأربعاء, يونيو 26, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : وكالات

0201608090842714.jpg

حذّرت نتائج دراسة جديدة الحوامل من الإفراط في تناول الأطعمة الغنية بالدهون أثناء الحمل، حيث تبين أن لها تأثير سلبي على البكتريا الصديقة في القناة الهضمية، وينتقل ذلك إلى الجنين. من المعروف أن ما تأكله الأم خلال رحلة الـ 9 أشهر يؤثر كثيراً على نمو الطفل، وتُنصح الأمهات دائماً بالتوازن الغذائي خلال مرحلة الحمل.
نُشرت نتائج الدراسة في مجلة "جينوم ميديسن"، وأشرف على أبحاثها البروفيسورة كريستي آجارد من جامعة تكساس، وأفادت نتائجها أن الأطفال المولودين لأمهات تناول حمية عالية الدهون خلال الحمل كان لديهم نسبة قليلة من البكتريا الصديقة في أمعائهم مقارنة بالأمهات اللاتي تناولن دهوناً أقل.
توصلت الدراسة إلى هذه النتائج من خلال تحليل البراز لـ 157 طفلاً خلال 24-48 ساعة من ولادتهم، وإعادة التحليل بعد 4-6 أسابيع. كما تم جمع بيانات عن العادات الغذائية لأمهاتهم، والتعرف على مقدار استهلاك السكر والدهون والألياف خلال الأشهر السابقة للولادة.
حثّت نتائج الدراسة الحوامل على مراقبة ما يأكلنه من دهون وقت الحمل لأنه لا يؤثر على أمعائهن فقط وإنما يؤثر على أمعاء أطفالهن أيضاً.