الأربعاء, يونيو 19, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : وكالات
: صحة

20174296317257YP.jpg

اقترحت دراسة جديدة أن مرض باركنسون أو الشلل الرعّاش يبدأ في التطور داخل الأمعاء الدقيقة، ومنها يؤثّر على الجهاز العصبي وينتقل إلى الدماغ عبر العصب المبهم. ويمتد العصب المبهم من الدماغ إلى البطن، ويضبط عمل مجموعة من عمليات الجسم التي تتم دون وعي، مثل الهضم ومعدل ضربات القلب.
من كان لديهم قرحة في المعدة كانوا أكثر عُرضة للإصابة بالشلل الرعّاش خلال السنوات الـ 5 السابقة لمشكلة القرحة
أُجريت الدراسة في معهد كارولينسكا للأبحاث بالسويد، ونُشرت في مجلة "نيورولجي". واعتمدت أبحاثها على مقارنة بيانات 9430 شخصاً خضعوا لعمليات بسبب قرحة المعدة، و377200 شخصاً تم اختيارهم من السجلات الوطنية بالسويد بينهم 4829 مصاباً بمرض الشلل الرعّاش.
ووجدت نتائج الأبحاث أن عمليات القرحة التي تطلّبت استئصال جزء من العصب المبهم قد زادت من احتمال الإصابة بمرض الشلل الرعّاش.
وتبين أن من كان لديهم قرحة في المعدة كانوا أكثر عُرضة للإصابة بالشلل الرعّاش خلال السنوات الـ 5 السابقة لمشكلة القرحة.
ولايزال التفسير العلمي لتطوّر مرض الشلل الرعّاش غير متفق عليه، وتوجد أكثر من نظرية تقترح طريقة لتطوّره في الجسم، وتمتاز الدراسة السويدية بأنها كبيرة الحجم. ويعتقد العلماء أنه قد يكون هناك أكثر من طريقة لتطوّر مرض الشلل الرعّاش وتأثيره على الأعصاب.