الإثنين, يونيو 24, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : وكالات
: صحة

20172227858104K0.jpg

قالت نتائج دراسة جديدة إن التعرّض للمكونات المسببة للإدمان التي توجد في الأطعمة المصنّعة يؤثّر سلباً على الأمعاء الدقيقة، وينطبق ذلك على مضغ العلكة باستمرار، أو استهلاك مواد مضافة إلى الأطعمة المصنّعة. ونبّهت الدراسة إلى أن هذه المكونات مثل ثاني أكسيد التيتانيوم توجد أيضاً في بعض أنواع معجون الأسنان والشوكولا.
يؤثر ثاني أكسيد التيتانيوم على قدرة الأمعاء الدقيقة على امتصاص الزنك والحديد والأحماض الدهنية
وحذّرت الدراسة التي أجريت في جامعة نيويورك من أن مادة ثاني أوكسيد التيتانيوم توجد في كل الأطعمة المصنّعة تقريباً، وأن انتشارها يجعل استهلاكها بشكل مزمن وارداً.
ووفقاً لهذه الأبحاث يؤثر ثاني أكسيد التيتانيوم على قدرة الأمعاء الدقيقة على امتصاص الزنك والحديد والأحماض الدهنية، كما يؤثر سلباً على عمل الإنزيمات في هذه المنطقة من الأمعاء والتي يقوم فيها الجسم بامتصاص المغذيات التي يحتوي الطعام.
ولا يؤثر الاستهلاك القليل لمادة ثاني أكسيد التيتانيوم سلباً، لكن الاستهلاك المزمن أو المنتظم لكميات قليلة يؤدي إلى إعاقة عملية امتصاص المغذيات التي تتم من خلال الأمعاء الدقيقة.
ولتقليل استهلاك هذه المادة عليك الحد من أكل أية أطعمة مصنّعة، وتفضيل الأطعمة الطبيعية كالفواكه والخضروات والحبوب والمكسرات.