الأحد, مايو 19, 2019
رئيس مجلس الإدارة :حسين زين || رئيس التحرير :خالدحنفى
كتب : (أخبار مصر)

hetwutut.jpg

تكثف مباحث الغربية جهودها لكشف غموض تغيب فتاة عن منزلها بقرية الدميرى التابعة لمركز قطور منذ نحو 3 أيام بعد ذهبها لشراء بضاعة لمحل البقالة الخاص بوالدها.
كان اللواء حسام خليفة مدير أمن الغربية قد تلقي إخطارا من مأمور مركز قطور عن بلاغ المواطن إبراهيم حماد مقيم بقرية الدميرى التابعة للمركز بتغيب نجلته سماح (17 سنة) منذ 3 أيام حيث توجهت يوم السبت الماضى إلى مدينة قطور لشراء بضاعة للمحل الخاص بهم لبيع المواد الغذائية وخرجت من وقتها ولم تعد إلى المنزل وليس هناك أي خلافات أو مشاكل حدثت معها.
وأضاف والد الفتاة في بلاغه أنهم سألوا عنها الأقرباء والأصدقاء المتوقع أن تذهب إليهم لكن بدون جدوى، وأكدوا أنهم لم يعرفوا عنها شيئا قائلا: “كل فترة يتصل شخص مجهول من هاتف نجلته يخبرهم بأن نجلتهم فى أحد المستشفيات وأنه عامل بها”، مشيرا بقوله “حدث ذلك 3 مرات الأولى كانت بمستشفى قطور المركزى وعندما ذهبوا إلى المستشفى لم يجدوها وأخبرهم موظفو الاستقبال أن هذا لم يحدث والثانية بمستشفى طنطا الجامعى والثالثة بمستشفى المنشاوى العام بطنطا وعقب كل مرة يغلق الهاتف المحمول” مؤكدا أن نجلته تعرضت للاختطاف بخاصة أنها مخطوبة إلى أحد أبناء القرية وذلك على حب وليس هناك أى شيء يدفعها للهرب وترك المنزل.
وتم تشكيل فريق بحث بقيادة المقدم وليد الصواف مفتش مباحث مركزى طنطا وقطور وضم الرائد توفيق شهوان رئيس مباحث مركز قطور ومعاونيه لكشف غموض الواقعة وتحديد مكان الفتاة لإعادتها لأسرتها.